تجاربمشييوميات

نهاية الحنايا

وقت القراءة 3 دقيقة

اليوم ذهبت لأستخلص فاتورة من زبون ، بالأمس إتفقنا أن يحولها ثم أخبرني بأنه في الطريق… هي فاتورة قديمة جدا تذكرها وحده ولكن بعد أن ذكرني أصبحت أنتظرها …إتصل بي في آخر وقت وقال أمانتك عندي سنلتقي غدا… اليوم قررت أن أذهب له فقد يغير رأيه أو تحدث أحداث تمنعه من ذلك…سألني عدة مرات لماذا تبدو متوترا، كنت غاضبا و أحاول أن أبقى هادئا، ولكن ظهرت على وجهي ما أفكر فيه… لو كان ذكيا لذهبنا لمطعم فالكوريين حين يراك غاضبا يدعوك للطعام سترتخي بعدها…بعد أن إفترقنا صليت العصر…

الوضوء كذلك يطفئ الغضب… بعدها ذهبت لمدينة باردو… دخلت مطعما و تغديت … حين سالت صاحبه عن سعر الطعام غنى أغنية …

ڨالولي روح براني روح… يا البراني يا…

الغناء الشعبي هنا هو المزود وهو مزمار مربوط في جلد عنز و طبل و دربوكة …الأعراس تتم بالموسيقى ورقص مختلط ومنصة يجلس فيها العريس والعروس ، العريس يعني الذكر او الزوج و العروس الأنثى … ذهبت لتصوير الحنايا…

مقالات ذات صلة
الحنايا
نهاية الحنايا

هذا فيديو للنهاية الحنايا…

نزلت فيديو عن حديقة الحيوانات طوله 30 دقيقة…

جولة في حديقة البلفيدير

بعدها هناك مقهى جلست فيه … لاحظت أن الحمام مكتوب فيه باللغة العربية فتركت لهم ملاحظة…

مقهى my dream باردو

هذا رابطه على خريطة google…

حين خرجت ذهبت لتصوير الجزء الآخر من الحنايا

اشغال

الاسبوع الفارط سقط سور مدينة القيروان وتوفي 3 مارة بسبب اشغال ترميم ممولة من السعودية ولكن المقاول لم يلتزم بالمواصفات فإنهار السور …

رياض فالحي

مهندس برمجة من تونس، أكتب عن الزراعة و المشي و القهوة و أحب التصوير و كتابة اليوميات...

‫2 تعليقات

نقاش

زر الذهاب إلى الأعلى